25 September 2020
English Arabic

مقالات و مقابلات


دول مجاورة تعمل على تأسيس بنى تحتية لبناء موانئ تهدد العراق قال رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، إن هناك دولاً مجاورة للعراق تعمل على تأسيس بنى تحتية لبناء موانئ قد تهدد العراقي.الكاظمي: وذكر الكاظمي، أن "هناك مشكلة حقيقية في ميناء الفاو، فقد تمت المتاجرة به منذ سبعة عشر عاماً". وأضاف: "سنعمل بجدية خلال هذه الفترة على تحقيق مشروع الفاو، ولن نسمح لأحد بأن يمسّ حقّنا في مشروع بناء ميناء سيادي". وجدد الكاظمي خلال الجلسة على عدم انتمائه للأحزاب بالقول: "ستُ…

دول مجاورة تعمل على تأسيس بنى تحتية لبناء موانئ تهدد العراق قال رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، إن هناك دولاً مجاورة للعراق تعمل على تأسيس بنى تحتية لبناء موانئ قد تهدد العراقي.الكاظمي: وذكر الكاظمي، أن "هناك مشكلة حقيقية في ميناء الفاو، فقد تمت المتاجرة به منذ سبعة عشر عاماً". وأضاف: "سنعمل بجدية خلال هذه الفترة على تحقيق مشروع الفاو، ولن نسمح لأحد بأن يمسّ حقّنا في مشروع بناء ميناء سيادي". وجدد الكاظمي خلال الجلسة على عدم انتمائه للأحزاب بالقول: "ستُ…

دول مجاورة تعمل على تأسيس بنى تحتية لبناء موانئ تهدد العراق قال رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، إن هناك دولاً مجاورة للعراق تعمل على تأسيس بنى تحتية لبناء موانئ قد تهدد العراقي.الكاظمي: وذكر الكاظمي، أن "هناك مشكلة حقيقية في ميناء الفاو، فقد تمت المتاجرة به منذ سبعة عشر عاماً". وأضاف: "سنعمل بجدية خلال هذه الفترة على تحقيق مشروع الفاو، ولن نسمح لأحد بأن يمسّ حقّنا في مشروع بناء ميناء سيادي". وجدد الكاظمي خلال الجلسة على عدم انتمائه للأحزاب بالقول: "ستُ…

مراقبون: إيران وظفت العمائم والرموز الدينية والسياسية في العراق لتحقيق أهدافها التوسعيةأكد مراقبون، أن إيران وظفت العمائم والرموز الدينية والسياسية في العراق لتحقيق أهدافها التوسعية، ووفرت لها المال والسلاح والقوة الإعلامية والنفسية الكفيلة بتأهيلها للموت في سبيل ذلك.وقال المحلل السياسي صادق السامرائي، إن ما يحصل في الواقع العراقي منذ ألفين وثلاثة وحتى اليوم, ناجم عن تصارع القوى الإقليمية والعالمية الطامعة بامتلاكه وافتراسه كل حسب مقاساته ومصالحه المرسومة.وأشار إلى أن قوى متعددة تؤهل من أبنائه ما يخدم مصالحها ويؤمّن أهدافها ,…

رسائل شديدة اللهجة من السيستاني بشأن الانتخابات المبكرة في العراقالمرجعية أعطت دعماً واضحاً للكاظميجدد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي التزامه بإرشادات مرجعية السيستاني (أ ف ب)في أحدث ظهور للمرجع الديني الشيعي الأعلى في العراق آية الله علي السيستاني عبر وسائل الإعلام، أعلن دعمه إجراء الانتخابات المبكرة في يونيو (حزيران) 2021، وأصدر مجموعة توصيات بشأنها خلال لقائه مبعوثة الأمم المتحدة في العراق جنين هينيس بلاسخارت.ويرى مراقبون أن توصيات المرجعية قطعت الطريق أمام ذرائع بعض القوى السياسية التي تحاول المماطلة، وعدم حسم…

هل أصبحت إيران أكثر خطرا من داعش والقاعدة؟ميليشيات إيران قد تكون التهديد الكبير المقبللم تضف هذه السنة رقما لذكرى هجمات 11 أيلول الإرهابية فحسب، بل أضافت إنجازين مهمين إلى سجل الولايات المتحدة الأميركية في محاربة الإرهاب: قتل أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم "داعش"، وتصفية قاسم سليماني، قائد "فيلق القدس" الإيراني.ثلاثة أشهر بين القاتلين القتيلينأبو بكر البغدادي، أو "القاتل المتوحش" كما أسماه الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، سبَق قاسم سليماني، "أكبر إرهابي في العالم" حسب تعبير ترامب، إلى العدالة الأميركية، التي تطارد…

العراق.. هل يملك جهاز مكافحة الإرهاب صلاحيات كافية لنزع سلاح الميليشيات؟عناصر من جهاز مكافحة الإرهاب (نقلا عن الصفحة الرسمية للجهاز)يعد سلاح الميليشيات ومكافحة الإرهاب من أكثر الملفات الشائكة التي تواجه رئيس الوزاء العراقي مصطفى الكاظمي، ولكن هناك من يتساءل إذا كان جهاز مكافة الإرهاب يملك الصلاحيات اللازمة للتصدي لتك القضايا الصعبة؟معظم الفصائل المسلحة في العراق تخضع لقوات الحشد الشعبي، وهي مظلة تضم قوات شبه عسكرية. وعلى الرغم من اندماجها رسميا في قوات الأمن العراقية، تنشط عمليا بشكل مستقل وتقاوم جميع…

ضرورة حل الميليشيات وتجريدها من السلاحليس هناك من موضوع يثار على الدوام وتسلط عليه الاضواء بقوة بين کل فترة وأخرى کما هو الحال مع موضوع الدور المشبوه للميليشيات المسلحة في العراق والتي صارت أکبر خطر وتهديد يحدق بأمن وإستقرار العراق وحتى إنه يعتبر بمثابة تحدي لسيادته وإستقلالية قراره السياسي والاقتصادي، ذلك إن هذه الميليشيات التي تم إنشائها طبقا لمصلحة نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية وعملت وتعمل وبصورة مکشوفة وفجة من أجل المحافظة على دوره ونفوذه في البلاد وتنفيذ مخططاته المختلفة بالوکالة.مطالبة…

بين مصالح الميليشيات ووعد الكاظمي.. وضع خطير في العراقمنذ تعيينه رئيساً للوزراء في العراق في أيار الماضي، تعهد مصطفى الكاظمي بوضع حد للسلاح المتفلت وتقوية أسس الدولة، إلا أن رياح الفصائل المسلحة والميليشيات الموالية لإيران في البلاد تجري بعكس سفينته.فعلى مدى الأشهر والأسابيع الماضية، لم تتوقف الهجمات التي استهدفت منشآت حيوية مثل مطار بغداد، أو مواكب للتحالف الدولي.وفي هذا السياق، رأى مسؤولون ومحللون أن خطط إصلاح الحكومة العراقية تخرج عن مسارها بسبب موجة التهديدات الأمنية الجديدة هذه، نتيجة توسيع فصائل…

إياد علاوي: احتجاجات العراق "زلزال" بوجه الفشل السياسي والتدخل الإيرانيرئيس الوزراء الأسبق إياد علاوي (أ.ف.ب)إياد علاوي رئيس الحكومة العراقية التي تولت الحكم عقب الغزو الأميركي للعراق في مايو (أيار) 2004 خلفاً لسلطة الحاكم المدني الأميركي بول بريمر. وكان من معارضي القرارين اللذين اتخذهما بريمر باجتثاث البعثيين وحل الجيش العراقي، وأصر على ضرورة استيعاب جمبع القوى السياسية العراقية. خلال فترة حكمه قاد عمليات عسكرية ضد جيش المهدي في النجف بمشاركة القوات العراقية والأميركية. انضم علاوي يافعاً لصفوف حزب البعث ثم أصبح…

تهديد ولوائح اغتيال.. هكذا ترهب الميليشيا صحافيي العراقلا يزال العديد من الصحافيين في العراق يتلقون تهديدات بالقتل، وتلويح بإدراج أسمائهم على قوائم الاغتيال، لا سيما في مدن الجنوب، وخاصة أولئك العاملين في وسائل إعلام معارضة لتوجهات الفصائل الموالية لإيران.فقد انتشرت خلال الفترة الماضية، قوائم تهديد وتصفيات جسدية طالت إعلاميين يعملون في المدن الجنوبية الغنية بالنفط والتي يرفض أهلها بشكل قاطع تدخلات إيران ووكلائها.فمنذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية في العراق في 1 أكتوبر/تشرين الأول 2019 ظل الصحفيون العراقيون يتدفقون إلى ساحات التظاهرات…
Page 2 of 172

قناة التغيير تجري مقابلة مع ستروان ستيفنسون رئيس الجمعية الأوروبية لحرية العراق حول تواجد تنظيم داعش في الأراضي العراقية

 
مقابلة مع «ستروان ستيفنسون» رئيس الجمعية الأوروبية لحرية العراق ...

  للمزيد

إيران تتهم تركيا بتسهيل مرور الدواعش

إيران تتهم تركيا بتسهيل مرور الدواعش...

العراق: العثور على جوازات سفر مع قتلى داعش تحمل تأشيرات إيرانيةكشف مسؤول عسكري ع...

تعيين ايرج مسجدي، مجرم حرب، سفيرا لإيران في العراق

تعيين ايرج مسجدي، مجرم حرب، سفيرا لإيران...

بيان صحفي - للإعلان الفوري - 15 مارس 2017 تعيين ايرج مسجدي، مجرم حرب، سفيرا لإي...